واشنطن تعلن مقتل مسؤول عن إعدام رهائن في تنظيم الدولة

بيتر (عبد الرحمن) كاسيغ

 كشف المبعوث الأمريكي للتحالف الذي تقوده واشنطن أن طائرات حربية للتحالف شنت غارات استهدفت قيادياً في تنظيم “الدولة الإسلامية”- داعش أشرف على عمليات إعدام رهائن.

وكتب المبعوث بريت مكجورك تغريدة على تويتر قال فيها “نفذت القوات الجوية للتحالف ضربات دقيقة في وقت سابق اليوم على عدد من قادة داعش بجنوب شرق سوريا. ومن بين المستهدفين أبو العمرين”.

وأوضح مكجورك أن أبو العمرين مسؤول عن قتل عدد من الأسرى من بينهم الأمريكي بيتر كاسيج العامل في مجال الإغاثة الذي خطفه التنظيم في سوريا وقطع رأسه عام 2014.

وبيتر كاسيغ جندي أميركي سابق قاتل في العراق، لكنّه ترك الجيش وقرّر تكريس حياته للعمل التطوّعي، فعمل في مستشفيات وعيادات في لبنان وتركيا تستقبل السوريين الذين فروا من بلادهم، بالاضافة إلى عمله في مناطق منكوبة في سوريا.

ويقول أصدقاء كاسيغ إنّه اعتنق الإسلام واتّخذ لنفسه اسم عبد الرحمن. وخطف في تشرين الأول/أكتوبر 2013 بينما كان في مهمّة لنقل مساعدات إنسانية الى سوريا.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...