ارتفاع عدد القتلى في اشتباكات القامشلي بين الأسد والأسايش

قال  “المرصد السوري لحقوق الإنسان” إن عدد قتلى الاشتباكات بين قوات النظام السوري وعناصر الأسايش التابعين لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي ارتفع إلى عشرين.

وذكرت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي- الأسايش، في بيان لها في وقت سابق، أن 11 عنصراً من عناصر النظام السوري قتلوا كما  جرح اثنين، إضافة إلى مقتل 7 من قوات الأسايش، وجرح آخر في مواجهات جرت في مدينة القامشلي بعد دخول دورية تابعة لقوات النظام السوري إلى مناطق تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” ذات الغالبية والقيادة الكردية.

وتخضع القامشلي بمعظمها لسيطرة القوات الكردية، بينما يسيطر جيش النظام السوري  على مربع أمني فيها.

ولم تقطع دمشق علاقاتها مع المناطق الخاضعة لسيطرة الأكراد حيث ما زالت تسدد الرواتب للموظفين في تلك المناطق بينما لا تزال السلطات تحصل على حصة من إيرادات حقول النفط الخاضعة الآن لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردية (القوة العسكرية الأبرز في قوات سوريا الديمقراطية).

نبذة عن الكاتب

محرر الموقع

Loading Facebook Comments ...