رحيل الفنانة مي سكاف في ظروف غامضة

توفيت في العاصمة الفرنسية باريس الفنانة السورية مي سكاف إثر إصابتها بعارض صحي مفاجئ وغامض.

ونشرت الكاتبة السورية ديمة ونوس، وهي إحدى قريبات سكاف، على صفحتها الشخصية على فيسبوك: “إلى الأصدقاء، اعتذر عن الرد على اتصالاتكم ورسائلكم.. أنا وعائلتي في وضع نفسي صعب جداً.. نعم، رحلت مي وخسرناها مع خساراتنا الموجعة.. لنا ولكم الصبر.. ولن أسامح من كان السبب.. مي رحلت في ظروف غامضة! بانتظار نتائج التحقيق”.

ونعى الفنان السوري فارس الحلو سكاف وكتب على فيسبوك إن وفاتها أتت “إثر ظروف غامضة”.

وسبق للنظام السوري أن اعتقل سكاف أكثر من مرة نتيجة مواقفها المعارضة للنظام والمؤيدة للثورة السورية، قبل أن تغادر إلى الأردن ومن ثم إلى فرنسا.

وسكاف من مواليد 1969، سبق لها أن شاركت في عشرات الأعمال التلفزيونية، منها: العبابيد، وربيع قرطبة، وأهل الغرام، والشمس تشرق من جديد، وسيرة الحب، ومنبر الموتى وغيرها. كما شاركت في عدة أعمال سينمائية أبرزها صهيل الجات وصعود المطر إلى جانب مشاركات مسرحية وإذاعية أخرى.

وقالت سكاف في مقابلة مع سوريالي عام 2016 إن هناك استحالة للعودة إلى الوراء فيما يخص “النظام الطائفي المافياوي المجرم”، مشيرة إلى أنها ستعود إلى سوريا في أقرب فرصة ممكنة.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...