مقاطعات وبيانات ضد تلفزيون سوريا

أصدر مكتب أخترين الإعلامي بيانًا يدعو إلى عدم التعامل مع تلفزيون “سوريا”، مطالبًا بعدم السماح لمراسلي التلفزيون بالعمل في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة لحين عزل مدير التلفزيون أنس أزرق من منصبه.

وانتقد البيان أزرق بشدة ووصفه بـ”الشبيح” وصاحب “التاريخ الأسود” نظرًا لعمل الأخير كمراسل لتلفزيون المنار التابع لحزب الله اللبناني لغاية العام 2013.

وقال “اتحاد إعلاميي حلب وريفها” إنه “سيتخذ جميع الخطوات القانونية” ضد تلفزيون سوريا، متهمًا أنس أزرق بأن له “الدور الأبرز في التقارير الإعلامية التي كانت تسعى إلى إثبات براءة جيش النظام [السوري] ومليليشياته من دماء آلاف الضحايا والشهداء”.

وأشار الاتحاد في بيان إلى “وجود بعض الشخصيات المؤيدة للنظام المجرم وحزب الله اللبناني” في  التلفزيون حاليًا كمراسلة القناة في بيروت.

وتداول ناشطون تغريدات لمراسلة التلفزيون في لبنان مانويلا مشيك تمتدح فيها زعيم حزب الله اللبناني حسن نصر الله ورئيس حزب التوحيد وئام وهاب.

وسبق لأنس أزرق أن شغل منصب مدير قناة الدراما في التلفزيون السوري الرسمي، ورئيس شعبة البرامج في القناة الفضائية السورية، كما عمل مراسلًا لقناة المنار في دمشق.

وأصدر المجلس المحلي لمدينة عندان قرارًا يمنع “وبشكل قاطع التعامل” مع تلفزيون سوريا أو “السماح له بإجراء أي نشاطات” في المدينة، وبرر المجلس قراره بـ”التاريخ الأسود” لمدير التلفزيون.

ومنع المجلس المحلي في مدينة اعزاز “إجراء أي لقاءات أو التصوير.. مع مراسلي وموظفي تلفزيون سورريا”، بعد بث التلفزيون لتقرير يتحدث عن احتمال سيطرة النظام السوري على معبر “باب السلامة”.

ودعا تلفزيون “سوريا” المجلس المحلي في مدينة اعزاز إلى “مراجعة قراره والاطلاع على المحتوى الحقيقي للتلفزيون ورسالته”، وفق بيان رسمي.

 كما دعا البيان المجلس المحلي في اعزاز بتوضيح أسباب قراره  الذي تم دون التواصل مع إدارة التلفزيون للاستيضاح.

ويعرّف تلفزيون “سوريا” نفسه كـ”خدمة إعلامية عامة، تتوجه لكل السوريين، تبث حالياً من تركيا على أمل الانتقال إلى سوريا، تستخدم وسائل التواصل الجديدة والتقليدية، من أجل الإضاءة على قضايا السوريين، في الداخل والشتات”.

ويدافع التلفزيون، وفق القائمين عليه، عن “قيم الثورة السورية لجهة تعزيز مبادئ المدنية والمواطنة في سوريا الجديدة”، وكذلك رفض “التسلط والديكتاتورية، والتطرف الديني”، مع التأكيد على “وحدة سوريا شعباً وأرضًا”.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...