فراس الخطيب بألوان العلم الروسي

تداولت مجموعات إخبارية على فيسبوك صورة لقائد المنتخب السوري فراس الخطيب خلال ظهوره كمحلل على شاشة “روسيا اليوم” لتحليل مباراة روسيا وكرواتيا ضمن الدور ربع النهائي لكأس العالم لكرة القدم.

وظهر نجم المنتخب السوري ونادي الكويت الكويتي خلال الاستديو التحليلي وهو يزين وجنته بألوان العلم الروسي.

وتراجع الخطيب الصيف الماضي عن قرار اتخذه عام 2012 وأعلن فيه رفضه تمثيل المنتخب السوري “طالما هناك مدفع يقصف في أي مكان”، وظهر حينها في فعالية بالكويت يضع وشاحاً لعلم الثورة السورية، قبل أن يعود إلى صفوف المنتخب ويشارك في مبارياته ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2018.

وقابل الخطيب لاحقًا رئيس النظام السوري بشار الأسد خلال تكريم الأخير للاعبي المنتخب بعد انتهاء تصفيات كأس العالم.

وغاب الخطيب عن معسكر تدريبي للمنتخب السوري مؤخرًا في النمسا بسبب تعاقده مع القناة الروسية لتحليل المباريات.

ودعا ناشطون سوريون إلى مقاطعة المونديال الحالي الذي تستضيفه روسيا بسبب دعم الأخيرة لنظام الأسد وارتكابها انتهاكات واسعة بعد تدخلها العسكري في سوريا.

والخطيب (35 عامًا) بدأ مشوراه مع فريق الكرامة الحمصي، كما لعب لأندية النصر السالمية والعربي والكويت والقادسية في الكويت، ونادي زاخو العراقي ونادي شنغهاي شينهوا الصيني.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...