هيئة تحرير الشام تعتقل شبانًا من مهجري جنوب دمشق

اعتقلت هيئة تحرير الشام ستة شبان من مهجري أحياء جنوب دمشق الواصلين إلى إدلب قبل أقل من أسبوعين.

وخرج مقاتلو فصائل المعارضة بالإضافة إلى آلاف المدنيين من أحياء جنوب دمشق باتجاه الشمال السوري في الأسبوع الأول من الشهر الحالي، بعد اتفاق بين فصائل المعارضة والنظام السوري برعاية روسية.

 وذكر الناشط مطر إسماعيل على صفحته الشخصية على فيسبوك إن الهيئة اعتقلت الشبان في بلدة قاح بريف إدلب، حيث “كانوا ينوون التوجه إلى منطقة عفرين بريف حلب الشمالي”.

ويقضي الاتفاق بعودة مؤسسات النظام السوري إلى بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم، فيما كما يخرج من يرغب من المقاتلين والمدنيين من عائلاتهم، بينما تسوى أوضاع الراغبين بالبقاء بعد تسليم أسلحتهم.

ويمكن للراغبين بالبقاء في المنطقة تسليم سلاحهم للشرطة العسكرية الروسية، وإكمال التسوية مع قوات النظام، وتقع مسؤولية حماية المنطقة بعد الخروج على عاتق الشرطة الروسية، بموجب الاتفاق، كما يمنح تأجيل لمدة ستة أشهر لأصحاب الوضع التجنيدي (تخلف، احتياط).

وتشكلت “هيئة تحرير الشام” في كانون الثاني- يناير من العام الماضي، وتشكل عمادها جبهة النصرة- الذراع السابق لتنظيم القاعدة في سوريا.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...