مظاهرات متجددة ضد هيئة تحرير الشام في إدلب

تظاهر عشرات من سكان قرية كفر سجنة جنوبي محافظة إدلب ضد “هيئة تحرير الشام”، إثر اقتحام عناصر الأخيرة للقرية، وذلك في إطار المعارك الدائرة شمالي سوريا بين الهيئة وجبهة تحرير سوريا.

وشيع سكان مدينة معرة النعمان قبل يومين أربعة من أبناء المدينة، بعد أن قضوا في مواجهة عناصر هيئة تحرير الشام خلال محاولتهم اقتحام المدينة.

وتظاهر العشرات من سكان معرة النعمان الأسبوع الماضي، للتنديد بممارسات هيئة تحرير الشام.

واقتحمت الهيئة مدينة خان شيخون و16 بلدة وقرية محيطة بها في ريف إدلب قبل أيام.

واعتقلت مجموعة تابعة لـ”هيئة تحرير الشام” رئيس الاتحاد السوري لكرة القدم التابع للمعارضة السورية، بعد مداهمة منزله في قرية موقة شمال خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

وخرجت مظاهرات أواخر شهر شباط- فبراير الماضي احتجاجًا على حصار الهيئة لبلدة حزانو في ريف إدلب، وشملت المظاهرات حينها مدينة إدلب وبلدة معرة مصرين ومدينة معرة النعمان وبلدتي كفروما وكفرنبل.

وبدأت اشتباكات  شهر شباط بين “هيئة تحرير الشام” و”جبهة تحرير سوريا” في مناطق سيطرتهما بريفي حلب وإدلب، وتسببت الاشتباكات في مقتل مدنيين وعناصر من الطرفين، فضلا عن انتزاع كل فصيل من الآخر عددا من القرى والبلدات التي كان يسيطر عليها في المنطقة.

وتشكلت هيئة تحرير الشام في كانون الثاني- يناير من العام الماضي، وتشكل عمادها جبهة النصرة- الذراع السابق لتنظيم القاعدة في سوريا.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...