مطبخ يد وحدة

مطبخ يد واحدة بيأمن وجبات طبخ للمحاصرين بمدن وبلدات الغوطة الشرقية، بالإضافة لتوصيلها للناس اللي بحاجتها.

المطبخ تابع لمؤسسة يد واحدة يلي بتديرها السيدة فاتن المعروفة “بأم سميح”، ويلي قامت بتأسيسها سنة 2013، حتى تقدم خدماتها للجميع بدون أي تمييز او استثناء.

وجبات المطعم بالإضافة لكفالة 300 يتيم، هنن النشاطين اللي عم تشتغل المؤسسة عليهن بالوقت الحالي، ويلي بتعتمد على التبرعات الفردية ودعم بعض المنظمات، وبما انها كمؤسسة إغاثية بتعطي الأولوية للناس الأشد فقراً، فهي اليوم بالغوطة الشرقية وبظل القصف العنيف يلي عم تتعرض له المنطقة، عم تواجه تحدي كبير واللي هو أن كل الناس تقريباً هنن أشد فقراً، والإمكانيات أقل بكثير من الحاجة لهالسبب طلبت المؤسسة الدعم المادي لتقدر تستمر بخدمة الناس، عن طريق التبرع من خلال موقع اسمه “You Caring“.

الهدف من الحملة جمع 20 ألف دولار، لتحضير وجبات الأكل للناس بالغوطة الشرقية، مع العلم انو كل وجبة طبخ بتطعمي 250 شخص، بتكلف 1500 دولار.

 

بلشت مؤسسة “يد واحدة” بمطبخ بسيط بيوفر الأكل للمحتاجين، وكانت “أم سميح” وفريقها المكون من مجموعة صغيرة، بيقوموا بجمع التبرعات العينية من أصحاب المحلات بدوما، ويحضّروا وجبات أكل ليوزعوها على الناس يلي ما كانوا يلاقوا لقمة أكل يطعموها لولادهم.

وكانت تتم عملية التوصيل باستخدام سيارة السيدة “فاتن” الخاصة، ومع زيادة الحاجة كبر الفريق وبالتالي زادت الوجبات يلي تتوزع، لحتى وصل عدد الأشخاص المستفيدين من كل وجبة طبخ 250 شخص.
وما كان المطبخ النشاط الوحيد لمؤسسة يد واحدة، كمان كان في مركز للتدريب وتدريس اللغة الانكليزية، محو الأمية وبعض التدريبات اليدوية، بالإضافة لقاعة الأنشطة الموجودة بمدينة حرستا، ويلي بتستخدم أحياناً لتوفير الدعم النفسي والاجتماعي للطلاب.

بس للأسف المركز علق أنشطته بحرستا بسبب القصف العنيف، وحالياً المركز عم يتم استخدامه كملجأ لحماية المدنيين من القصف.

فإذا حابين تدعموا مؤسسة يد واحدة بمشروعها الإنساني، فوتوا على موقع www.youcaring.com واكتبوا بخانة البحث Save Eastern Ghouta families from starving بتوصلوا لصفحة المطبخ يلي فيكن تتبرعوا عليها.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...