عمر خريبين أفضل لاعب في آسيا 2017

بات نجم الهلال السعودي عمر خريبين أول لاعب سوري ينال جائزة أفضل لاعب في آسيا، وذلك بنيله اللقب للعام الحالي 2017، متفوقاً على منافسيه الإماراتي عمر عبد الرحمن لاعب نادي العين، والصيني وو لي لاعب فريق شنجهاي شينوا.

وقدم خريبين مستوى مميزاً هذا العام سواء مع مع منتخب سورية أو نادي الهلال السعودي، حيث ساهم في بلوغ الهلال نهائي دوري أبطال آسيا 2017، وكذلك قاد المنتخب السوري إلى بلوغ الملحق الآسيوي من التصفيات الآسيوية لكأس العالم 2018.

وقال خريبين خلال حفل توزيع الجوائز إن “هذه الجائزة تحققت بفضل دعم زملائي في منتخب سورية ونادي الهلال، وأعد الجماهير أن نحاول ما بوسعنا في المستقبل من أجل تحقيق الإنجازات لهم”.

وبدأ خريبين (23 عاماً) مسيرته الكروية مع نادي الوحدة السوري عام 2009 قبل أن ينتقل على سبيل الإعارة إلى نادي القوة الجوية العراقي، ثم الميناء العراقي، وانضم عام 2016 إلى صفوف الظفرة الإماراتي.

وانضم المهاجم السوري إلى صفوف نادي الهلال السعودي مطلع عام 2017، حيث قدم عروضاً قوية، اقترنت في ذات الوقت بتألق مع منتخب سورية الذي حصد نتائج معقولة في تصفيات كأس العالم 2018.

وخلال دور المجموعات من دوري أبطال آسيا 2017، لم يكن خريبين يشارك في التشكيلة الأساسية لنادي الهلال، حيث كانت مشاركته في الغالب كبديل في أغلب المباريات.

ولكن النجم السوري لفت الأنظار إلى قدراته التهديفية في المباراة الأخيرة من الدور الأول، حيث سجل هدفه أمام الريان القطري في الدقيقة 66، ولكنه لم يكتف بهذا الهدف، بل خطف هدف الفوز 4-3 لصالح الهلال في الدقيقة 83.

وتواصل تألق خريبين مع الهلال في الأدوار اللاحقة من البطولة، خاصة في مواجهتي الدور قبل النهائي، بعدما سجل ثلاثة أهداف في مباراة الذهاب أمام بيرسيبوليس الإيراني، وعاد ليضيف هدفين في مباراة الإياب.

وفي الدور النهائي، سجل المهاجم السوري هدف التعادل 1-1 للهلال أمام أوراوا ريد دايموندز الياباني في الرياض، ورغم إخفاق الهلال في الحصول على كأس البطولة، إلا أن خريبين توج بجائزة الهداف.

وعلى مستوى المنتخب السوري، لعب المهاجم الشاب مع كافة فرق الفئات العمرية في سورية، ابتداءاً من منتخب الناشئين تحت 16 عاماً ومروراً بمنتخب تحت 23 عاماً، ثم مع المنتخب الوطني حيث سجل 11 هدف خلال مشوار الفريق في تصفيات كأس العالم 2018.

***

سجل الفائزين بجائزة أفضل لاعب في آسيا

1994 سعيد العويران (السعودية)

1995 ماسامي ايهارا (اليابان)

1996 خوداداد عزيزي (إيران)

1997  هيديتوشي ناكاتا (اليابان)

1998  هيديتوشي ناكاتا (اليابان)

1999  علي دائي (إيران)

 2000  نواف التمياط (السعودية)

2001  فان زهي (الصين)

2002  شينجي اونو (اليابان)

 2003  مهدي مهدافيكيا (إيران)

2004  علي كريمي (إيران)

2005 حمد المنتشري (السعودية)

2006  خلفان إبراهيم (قطر)

 2007  ياسر القحطاني (السعودية)

2008  سيرفر دجيباروف (أوزبكستان)

2009  ياسو هيتو ايندو (اليابان)

2010  ساشا اوغنينوفسكي (أستراليا)

2011  سيرفر دجيباروف (أوزبكستان)

 2012  لي كيون-هو (كوريا الجنوبية)

2013  زهينغ زهي (الصين)

2014  ناصر الشمراني (السعودية)

2015  أحمد خليل (الإمارات)

2016 عمر عبدالرحمن (الإمارات)

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...