آثار اختفت من أيام اللولو – قصاقيص أيام اللولو 69

اسمعوا الحلقة عالساوندكلاود

دائماً ما تذكرنا كسوريين حوادث عن سرقات الآثار على مدى مراحل من تاريخ سوريا.  التهم كتيرة وبكل مطرح، بس  بالمدرسة وكتب القومية والنشرات الإخبارية كان دائماً الغرب هو المتهم بسرقة هي الآثار أو تخريبها.

بس الانتداب راح وصار الجلاء، بس سرقة الآثار وتخريبها استمرت.

اليوم بتتناوب الجهات الإعلامية الموالية أو التابعة للنظام برمي تهم سرقات الآثار وتهريبها على جماعات معارضة. ومتل ما طالعت بعض هي القنوات قصص عن تواجد آليات حربية إسرائيلة بمدن سورية لتدعم المعارضة السورية استمرت بقصص عن تهريب الآثار السورية لإسرائيل.

 وبدورها المنصات الإعلامية المعارضة، ما بتوقف تذكير بالماضي الأسود لبعض المرتبطين بالنظام بتهريب الآثار عبر مراحل كتيرة، وكمان بدورها بترمي بالتهم المباشرة على االنظام بتهريب هي الآثار.

الحقيقة قصاقيص أيام اللولو مانه برنامج تحقيق صحفي، بس نحن بحلقة اليوم ذكرنا ببعض الأماكن الأثرية يلي تغيرت للأبد أو اختفت من الستينات لأواخر التسعينات بأول مرحلة وصولاً لليوم، والكثير من الآثار يلي تعرضت لتدمير ممنهج.

 

نبذة عن الكاتب

عمرو سواح

معد ومقدم برامج في راديو سوريالي .ناقد مسرحي وكاتب ومحرر. يقيم حالياً في مدينة بوردو

Loading Facebook Comments ...