دير الزور في مسرحية برلينية

ريما مروش*

تتواصل على خشبة مسرح مكسيم غوركي في العاصمة الألمانية برلين عروض مسرحية “هيكل عظمي لفيل في الصحراء”، والتي تقدمها فرقة “المنفى” المسرحية.

مسرح مكسيم غوركي

وتدور أحداث المسرحية في مدينة دير الزور، والتي باتت معظم أحياءها شبه مدمرة نتيجة قصف مستمر تتعرض له على يد الطائرات الروسية والسورية إضافة إلى غارات طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

يقول مخرج المسرحية، المخرج والممثل السوري أيهم مجيد آغا إنه رأى ضرورة الحديث عن مدينة دير الزور في هذه اللحظة بالذات، مع غياب أوضاع المدينة عن الإعلام والصحافة.

يوضح مجيد آغا أن عنوان المسرحية مستمد من جملة تقولها شخصية “القناص” في المسرحية “المدينة التي أحدثكم عنها والتي تبدو وكأنها هيكل عظمي لفيل في الصحراء فيها حياة كاملة في الأسفل، لكل حرب هاديسها الخاص، جهنم المقاتلين”. وهاديس هو ملك العالم السفلي في الميثولوجيا اليونانية.

وتتكون فرقة “المنفى” من ستة ممثلين سوريين وفلسطينيين مقيمين في ألمانيا. وسبق أن قدمت عمل “رحلة الشتاء”، وهي مسرحية وثائقية مبنية على قصص حقيقية لممثلين من سورية وفلسطين.

ويحضر أيهم مجيد آغا لعمل مسرحي جديد يتناول شخصية “الواشي” أو “عريف الصف”، وتأثيراتها الاجتماعية والنفسية.

وكان لنا لقاء قصير مع مخرج المسرحية، المخرج والممثل السوري أيهم مجيد آغا.

– – – –

ريما مروش – صحفية سورية

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...