مقتل ممثل إيراني في سورية

قالت قناة العالم الإيرانية إن ممثلاً إيرانياً انضم إلى قائمة القتلى الإيرانيين من المشاركين في القتال إلى جانب قوات النظام السوري.

وأوضحت القناة عبر موقعها على الإنترنت أن إبراهيم خليلي قضى في سورية “دفاعاً عن مراقد أهل البيت عليهم السلام”، وهي العبارة التي تستخدمها ميليشيات إيرانية وعراقية وأفغانية وحزب الله اللبناني لنعي قتلاها في الأراضي السورية.

وأوضحت قناة العالم أن خليلي قُتل في ريف حلب الشرقي. ولا توجد في مناطق أرياف حلب الشرقية مراقد دينية يقدسها المسلمون الشيعة.

وأضافت القناة الإيرانية أن الممثل القتيل “تطوع في عمليات استشارية للدفاع عن مراقد أهل البيت عليهم وتوجه إلى سورية”، مشيرة إلى أنه كان “شارك في أحد أدوار فيلم المبعدون- الجزء الأول، للمخرج الإيراني.. مسعود ده نمكي”.

ومسعود ده نمكي هو ناشط ومخرج إيراني محافظ وقيادي في منظمة “أنصار حزب الله” المقربة من الحرس الثوري الإيراني.

وتتدخل إيران عسكرياً في سورية دعما للنظام في مواجهة فصائل المعارضة، كما تشارك ميليشيات إقليمية من العراق وأفغانستان ولبنان مدعومة من طهران في القتال إلى جانب قوات النظام.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...