عم تسمعوا:
الأثنين 21

موسيقى ومتفرقات

الإثنين, 17 أبريل, 2017 عالـ 11:35 م - الأربعاء, 18 أبريل, 2018 عالـ 1:30 ص

المطبخ السوري حدث هام في كندا

سبعة لاجئين سوريين يثيرون ضجة محلية كبيرة في مدينة “فانكوفر” في كندا ويحولون عشاء صغير إلى حدث شهري منتظر.

في مطلع العام الماضي، وعندما بدأ اللاجئون السوريون بالوصول إلى “فانكوفر”، قامت “السيدة نهال علوان” وهي مستشارة التنمية الدولية، مولودة في القاهرة بالاتصال بجمعية  خدمات المهاجرين، للعثور على النساء السوريات المهتمات في كسب القليل من الدخل من خلال مشروع الغذاء لمرة واحدة.

ضمن فعاليات هذا المشروع الاستثنائي، غامر ستة نساء ورجل من سوريا بتحضير وليمة ضخمة لمجموعة تتكون من 150 شخص من أجل عشاء “المطبخ السوري” وهو العشاء الذي أصبح يعدُّ شهرياً والذي أصبح يثير ضجة محلية مع بيع كبير للتذاكر كأنه من أهم الحفلات التي تقام في “فانكوفر” .

بدأ المشروع بتمويل مادي صغير بمبلغ 500 $ فقط، مقدمة من برنامج يدعم الأعمال الصغيرة تابع لمؤسسة “فانكوفر” بالإضافة للكثير من ساعات العمل التطوعي قدمتها السيدة العلوان، وتم عقد أول عشاء في شهر تشرين الأول من العام الماضي في مطعم فلسطيني باسم “تمام”، معتمدين بالإعلان عن العشاء فقط من خلال موقع “الفيس بوك”، ليتم بيع جميع التذاكر في غضون 12 ساعة.

ارتفع مؤخرا ً سعر البطاقة من 25$ حتى 60$، كما نما حجم الحدث إلى أن وصل عدد الزبائن إلى 150 شخص في آخر عشاء تمت إقامته.

وقالت  “علوان” التي عملت على تنظيم جميع حفلات العشاء السوري:

إن رمضان هو وقت للتعبير عن الامتنان، هؤلاء النساء يودن أن يقدمن الشكر للشعب الجميل  وهذه المدينة العادلة لسخائها، ولطفهم  ودعمهم الثابت ومساعدتهم على جعل كندا منزلاً لهم.

 

المصدر: THE GLOBE AND MAIL

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

مقالات ذات صله

Loading Facebook Comments ...