جدايل 28 – كيف تحول يأس الأرملة لانتصار!

بعد ما توفى زوجها على جبهات القتال مع النظام، لقت ميساء حالها قدام مسؤولية صعبة، مع سبع ولاد تركلها ياهم زوجها تحمل مسؤوليتهم لحالها. ميساء كانت قد الأمانة، وقدرت تحوّل يأسها وألمها لانتصار.

جدايل كل إثنين الساعة 8:45 مساءً ضمن فترة الحكايا بتوقيت سوريا على راديو سوريالي.

اسمعوا الحلقة عالساوندكلاود

رابط القصة على مدونة المرأة:

قصة ميساء التي حولت يأسها وألمها إلى انتصار

نبذة عن الكاتب

معدة برامج في راديو سوريالي. خريجة أدب عربي ودبلوم عالي بالتأهيل التربوي من جامعة دمشق. "بحب المهاتما غاندي ومارتن لوثر كينغ وكل الناس اللي بتسعى للسلام، وبحب فيروز وماجدة الرومي والغناء الصوفي، وكمان بحب القهوة بس بدون سكر"

Loading Facebook Comments ...