المقاتلون الأجانب داخل سوريا

ما بين ال2000 الى 2500 أوروبي يقاتلون ضمن تنظيمات إرهابية في سوريا والعراق، وأكثر من 18 ألف مقاتل من جنسيات مختلفة يقاتلون بجانب النظام السوري، بالإضافة لقاعدة جوية روسية في “حميميم”.

نقلاً عن “عربية Sky NEWS” وبحسب التقرير الذي أعده منسق الاتحاد الأوروبي لقضايا الإرهاب “جيل دو كيرشوف”، فإن أعداد المقاتلين الأوروبيين الذين يقاتلون مع تنظيمات إرهابية في سوريا والعراق مثل “تنظيم الدولة (داعش)”، يتراوح ما بين ال2000 الى 2500 مقاتل، حيث أن هناك نحو 15 إلى 20 بالمئة قد قُتلوا، و30 إلى 35 بالمئة عادوا (إلى بلدانهم) و50 بالمئة لا يزالون في سوريا والعراق.

untitled-1

هذا بالإضافة لأعداد كبيرة من المقاتلين العرب الغير سوريين الذين يقدر عددهم بما يزيد عن 15 ألف مقاتل، يقاتلون ضمن صفوف تنظيم الدولة “داعش” ما بين سوريا والعراق، وتعتبر نسبة المقاتلين التوانسة هي النسبة الكبرى بين المقاتلين العرب الغير سوريين في صفوف تنظيم الدولة “داعش”، حيث يقدر عددهم ما يزيد عن 6 آلاف مقاتل.

441

وبحسب تقرير قامت به “وكالة الأناضول” في وقت سابق من شهر أيار من هذه السنة، فإن عدد مقاتلي المليشيات المساندة للنظام السوري يزيد عن 18 ألف مقاتل، حيث يصل عدد مقتلين “حزب الله” اللبناني المتواجدين على مختلف ساحات المعارك في سوريا الى 10 آلاف مقاتل، بالإضافة إلى ما يزيد عن 8 آلاف مقاتل من جنسيات مختلفة مثل (أفغان، باكستان، وإيران وغيرها من الجنسيات)، يقاتلون ضمن ميليشيات تدعم النظام السوري في معاركه.

1015830063

أما الجانب الروسي وهو الحليف الأقوى للنظام السوري، فلم يكتفي بإرسال المقاتلين و المستشارين الحربيين فقط، وإنما قام بإنشاء قاعدة جوية حربية في “حميميم” بالقرب من مدينة “اللاذقية”، يقوم باستخدامها لتنفيذ ضرباته الجوية على بعض المدن والناطق السورية.

وبسبب الإجراءات الأمنية المشددة التي يفرضها النظام الروسي على “حميميم”، فلا يوجد إحصائية نهائية لأعداد الجنود الورس المتواجدين داخل القاعدة، ولكن حسب بعض التسريبات فإن هناك ما يزيد عن 2000 جندي روسي من مختلف الرتب العسكرية، بالإضافة لأكثر من 32 طائرة حربية داخل القاعدة.

نبذة عن الكاتب

محرر سوريالي

Loading Facebook Comments ...