ألف طبخة وطبخة 24 – عدس بحصرم

شوفوا الفيديو كمان عاليوتيوب أو عالفيسبوك أو نزلوه مباشرة

اسمي حازم المحيميد، أنا من حمص ومقيم في أربيل، العراق بذكرني العدس بحصرم بعيد ميلادي بكانون التاني. والتلج والمطر وطنجرة العدس بحصرم على الصوبيا مشان تضل ساخنة لأنها شوربة بترفع حرارة الجسم وبتجي متل السحر بوقت بيكون برد ومطر ومرات بيكون تلج. مهم كتير الأكلة تتاكل ساخنة مشان هيك مفيد إنك تحط طنجرة العدس بحصرم على الصوبيا وتخلي المازوت يشر.

السبب أنها بتذكرني بعيد ميلادي هو أنه، وعلى عكس وخلاف المعمول به عند البشر من إعداد الجاتو والحلويات في حفلات عيد الميلاد، ولأني من الناس يللي ما بتحب الحلو وصدفة لتشتهي قرص البرازق أو قطعة الكنافة، كانت أمي تسألني لما كنت صغير “شو بتحب أعملك على عيد ميلادك؟” جوابي كان “عدس بحصرم” وبناء على طلبي بدأ طقس العدس بحصرم من أكثر من 30 سنة ولا يزال مستمراً حتى الساعة.

الناس كلها بتاكل الشوربة كمقبلات. بس أنا يوم بيكون في شوربة على الطاولة بتعامل معها صراحة بجدية فائقة وبعتبرها طبق رئيسي وبلا مقبلات ولا هم يحزنون مع الإصرار على تناول الخبز اليابس المعتق مع الشوربة. يعني خبز بايت ويابس وقديم وليس خبز جديد مقمر على الصوبيا أو مقلي بالزيت أو أي شي من هذا القبيل لازم خبز بايت ويابس لأنه بيكون عنيد لما بتضيفه فوق صحن الشوربة وما بيتشتش بسرعة متل الخبز التازة وبالتالي بتستمتع أكتر بقرشة الخبز. مهم يكون في بصل أخضر مع العدس بحصرم. ولاحقاً ضفت للقائمة العجة.

الطبخة كمان مرتبطة بالماما يللي علمتني لاحقاً كيف اطبخ العدس بحصرم. علاقتي بالعدس بحصرم لا تزال علاقة طيبة برغم القرحة يللي صابتني من كم سنة. حبة النيكسيوم مفعولها متل السحر قبل بساعة من الطعام وخلي المالوكس احتياطاً قريب من الطاولة.

هلأ متل كل العالم لما بقول كلمة عدس بحصرم دائماً اللاوعي تبعي بيقول أصلاً الطبخة أصولها بالليمون وليس بالحصرم ولكن يبدو أن التراث له تأثير لا يقاوم في تسمية الأكلات ويمكن أهل أول كانوا يعملوها بالحصرم فعلاً. بس والحق يقال أنا بعمري ما اكلت العدس بحصرم بالحصرم. دائماً يتم تحميض الشوربة بالليمون وفقط بالليمون.

ارتباط هالأكلة بمكان محدد فعلاً هو بيتنا القديم لأنه أنا اهلي كانوا يعملولي اعياد ميلاد لعمر معين بعدين طلعوا ببدعة إنو انت صرت كبير وقد الشنتير وعيب قصص عياد الميلاد. بهالوقت كنا انتقلنا على بيتنا الجديد. مشان هيك عيد ميلاد يعني عدس بحصرم يعني بيتنا القديم. تركنا البيت سنة 1993. سكنوه ناس تانيين.

المهم الماما صحي ما عاد عملتلي عيد ميلاد بمعنى عيد الميلاد. ولكنها هي الشخص الوحيد يللي كل سنة بيتذكر هالمناسبة وبتعملي عدس بحصرم، وهلأ مرتي كمان استمرت بنفس الطقوس.

بالواقع لم تتغير العلاقة مع العدس بحصرم ببساطة لتوفر كل المكونات ولسهولة الطبخة. المشكلة إنو مرتي ما بتحبها ومن جهة تانية أنا بعد الـ 2011 وعالتوتر النفسي وهالقصص صار معي قرحة بالمعدة. بالمحصلة طبخة العدس بحصرم يللي كنت اقضي عليها بقعدة نص ساعة، صارت تقعد بالبراد يومين وتلاتي وما تخلص، مشان هيك مستمر بالعلاقة مع العدس بحصرم ولكن بتواتر أقل من الماضي.

طبعاً الناس هون ما سمعانة بفكرة العدس بحصرم وما بظن تتقبل الفكرة لأنه أهل العراق كلشي لازم يكون في لحمة حتى ياكلوه، يعني عدس بحصرم بدهن يحطوا بالطنجرة نص خاروف لحتى ممكن يفكروا ساعتها بالموضوع، ونقطة تانية ما بيحبوا التوم وهالأكلة بدها توم وما بتصير بدونه، مشان هيك ما خطر على بالي أبداً عرف رفقاتي العراقيين على هالطبخة بأي مناسبة.

صراحةً بحاول اتبع خطى والدتي بشكل تقليدي جداً جداً بالطبخ، والدتي دكتوراه طبخ الله يبارك بعمرها وصحتها، بس انا والحق يقال بزود التوم المقلي بحسه بيعطي طعم ونكهة رائعة، بقطع التوم قطع كبيرة وبقليه بالسمنة بعد ما تكون الطبخة استوت وبضيفه للطنجرة، طبعاً غير التوم المدقوق يللي بكون ضفته مباشرة مع الطبخة.

المكونات

  • عدس مجروش
  • ثوم
  • بقدونس مفروم
  • عصير حصرم أو خل التفاح أو ليمون
  • طحين
  • سمن
  • ملح
  • ماء
  • طابات مخبوزة او خبز مقطع ومحمص

طريقة التحضير

  1. منسلق العدس ومنضفله التوم والبقدونس والملح وعصير الحصرم أو خل التفاح أو الليمون ليغلوا سوا.
  2. منحمص التوم المدقوق المتبقي والطحين بشوية سمنة ومنطشها فوق العدس ومنركها تغلي شوي.

وصحتين وهنا.

نبذة عن الكاتب

إياد كلّاس، شريك مؤسس ومدير البرامج في راديو سوريالي. إياد مدير مشاريع، مدرب ومحاضر، خبير في ميدان ريادة الأعمال، ناشط في مجال المناصرة لحقوق الإنسان والإعلام، بالإضافة لكونه عضو مجلس إدارة في جمعية "رؤية لغد أفضل" يحمل شهادة الماستر من جامعة "بول سيزان"، ومقيم حالياً في بوردوه - فرنسا "عندي حلم إني أسمع سوريالي في أحد مقاهي أي مدينة صغيرة في سوريا، يوماً ما ... قريباً جداً"

Loading Facebook Comments ...